الروحاني للعلاج بالقران

الروحاني للعلاج بالقران

منتديات متخصصه في علاج الحالات الروحانيه بالقران للتواصل للعلاج 0097334685896
 
الرئيسيةالمدوناتدخولالتسجيل
أفضل 10 فاتحي مواضيع
المدير العام
 
ilhemnanous
 
زهرة اللوتس
 
القطيفيه
 
عيشه قنديشه
 
شيخ الروحانيين
 
شمهروش
 
الهمامي
 
المستشار
 
اسماء البحيري
 
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 272 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو Fahd80 فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 1666 مساهمة في هذا المنتدى في 685 موضوع
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 52 بتاريخ الجمعة 06 يونيو 2014, 02:19
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
المدير العام - 1862
 
القطيفيه - 612
 
ilhemnanous - 356
 
زهرة اللوتس - 114
 
الرهيب - 86
 
عيشه قنديشه - 79
 
لبيك محمد - 45
 
عادل عبدالرحمن - 40
 
الروحاني الكبير - 37
 
المستشار - 34
 
سحابة الكلمات الدلالية

شاطر | 
 

 ضريح سيدي عبدالرحمن (المغرب)

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المدير العام
كبيرالروحانيين
avatar

الاستاد الروحاني
عدد المساهمات : 1862
العمر : 57

بطاقة الشخصية
بياناتي:
0/0  (0/0)
اصدقائي:
1/1  (1/1)
اوراق شخصية: بيانات عامه

مُساهمةموضوع: ضريح سيدي عبدالرحمن (المغرب)   الأحد 16 أكتوبر 2011, 20:55




ضريح سيدي عبد الرحمان، المحطة التي تستقطب آلاف الزوار طيلة السنة، له طقوس وأجواء خاصة، ربما لن نجدها بالكثير من الأضرحة، فإذا استعصى حل معضلة على أحد "المصدقين" بجدوى التبرك به، أصبح من المداومين على الزيارة، ومن الحريصين على ممارسة طقوسها ( تمسح بجدران الضريح وقبره، تقديم الشموع) قصد تيسير أموره في الحياة، هكذا يعتقد المتهافتون على عطاءات الولي سيدي عبد الرحمان.

أما يوم الجمعة فيحج إليه الزوار على نحو مكثف، فتضيق الأرصفة المحتشدة بالمارة، حيث لا توجد هناك زاوية نظر واحدة لا يمكن من خلالها عدم مشاهدة السيارات المركونة وحشود المواطنين المتدفقة في اتجاه الضريح.
الكثير من مرتادي الضريح يفضلون تكريس أنفسهم لاعتقادات يرونها تنهل من عادات اجتماعية متوارثة، ويجدون في ذلك "سكينة" نفسية لا تتحقق إلا بالتسليم لـ"بركات" الضريح الذي أثبت لهم في مرات عدة أن "قوته الخفية" من شأنها تخليصهم من المشاكل وتحقيق آمالهم وتطلعاتهم.

ويعتبر "المتبركون" بالضريح أن الجود بالمال على مسيريه وبعض المتسولين له تأثير في بلوغ ما يصبون إليه، إذ أن "النية والتسليم" طريق قصير نحو الهدف المنشود، ولهذا لا يتوانى أكثرهم في أن يكون سخيا، ومعطاء في هذه الحالة، باعتبار أن ضريح سيدي عبد الرحمان كغيره من الأضرحة يستدعي من زواره الإكثار من الخير والتصدق على المحتاجين، الذين ليس لهم حضن يؤويهم غير سيدي عبد الرحمان، ولهذا فكثيرا ما يستوطنه المتسولون، حتى أصبح بمثابة مقر لعملهم. عبد الرحمان.. شخصية مجهولة


يبدو ضريح سيدي عبد الرحمان من الخارج عبارة عن قبة مجنحة خضراء، قيل عنها إنها "تعود إلى فترة الاستعمار الفرنسي"، حيث يعلو صخرة مرتفعة ترتطم بها أمواج البحر من كل الجهات، كما تحيط بالضريح مجموعة من المنازل والغرف، يتخذها زواره ملجأ للمبيت والتبرّك "بشخصية سيدي عبد الرحمان"، الذي يجهلون هويته، ماعدا ما اشتهر به على أنه "سيدي عبد الرحمن الجمار أو مول المزمار"، ومع ذلك دأب الكثيرون على ارتياده، نظرا لموقعه الجغرافي المطل على البحر، وما ترسخ لديهم من اعتقادات بأن لـ"سيدي عبد الرحمان" كرامات فيها شفاء وعلاج من الأمراض النفسية، إلى جانب صمود بنيانه أمام أمواج البحر المتلاطمة، ما أكسبه قدسية عند الكثير من سكان العاصمة الاقتصادية.

وفي وقت لا تعرف ترجمة عن شخصية "سيدي عبد الرحمان"، فإن إقامة الضريح فوق صخرة ساحلية، لا يعرف تاريخها أيضا، كما لا يوجد، حسب بعض المؤرخين، أثر له في تخطيط الخرائط القديمة للدار البيضاء، خاصة خرائط القرن التاسع عشر، وبداية القرن العشرين، ما يعني في نظر الباحثين في التاريخ أن الضريح عرف نشأته خلال الفترة الاستعمارية، مرجحين أنه "كان فوق الصخرة قبر أو حوش، لم تكن له أهمية، وارتبطت شهرته مع بداية الاكتشافات الأثرية ما قبل التاريخية بالموقع الذي أطلق عليه اسم مقالع سيدي عبد الرحمان".

وتعتبر ظاهرة بناء الأضرحة المشرفة مباشرة على البحر من الظواهر المنتشرة بالسواحل المغربية، ارتبطت أساسا بوضع قدسية الأولياء الصالحين وكراماتهم في صد الغزو الأجنبي من جهة البحر والدفاع عن بلد المسلمين، وهي ظاهرة عرفت بداية ظهورها في القرن السادس عشر الميلادي مع التوسع الأوروبي، خاصة البرتغالي، ثم الإسباني واحتلاله لمجموعة من المدن المغربية، ولكن لا يمكن وضع بناء ضريح سيدي عبد الرحمن ضمن هذه الظاهرة، نظرا لندرة المعطيات والمعلومات عنه، إن لم يصح القول إنها منعدمة.

وموقع الضريح جنوب مدينة الدارالبيضاء، وكانت أنجزت فيه حفريات سنة 1941، اكتشفت إثرها مجموعة من المغارات، كما اكتشف سنة 1955 بقايا إنسان يعود إلى 200.000 سنة، إضافة إلى اكتشاف مجموعة من الأدوات الحجرية وبقايا عدد من الحيوانات، ولكن ثروته ضاعت وانحصرت بعض البقايا في بعض النقط المحيطة بضريح سيدي عبد الرحمن.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alruohani.yoo7.com
القطيفيه

avatar

عدد المساهمات : 612

بطاقة الشخصية
بياناتي:
0/0  (0/0)
اصدقائي:
1/1  (1/1)
اوراق شخصية:

مُساهمةموضوع: رد: ضريح سيدي عبدالرحمن (المغرب)   الأحد 16 أكتوبر 2011, 21:00

يعطيك الف عافيه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alruohani.yoo7.com
المدير العام
كبيرالروحانيين
avatar

الاستاد الروحاني
عدد المساهمات : 1862
العمر : 57

بطاقة الشخصية
بياناتي:
0/0  (0/0)
اصدقائي:
1/1  (1/1)
اوراق شخصية: بيانات عامه

مُساهمةموضوع: رد: ضريح سيدي عبدالرحمن (المغرب)   الأحد 16 أكتوبر 2011, 21:51

شكرآ على مرورك العطر[b]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alruohani.yoo7.com
 
ضريح سيدي عبدالرحمن (المغرب)
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الروحاني للعلاج بالقران :: المواضيع المنوعة :: حول العالم-
انتقل الى: